أنتوني هوبكنز

من أرابيكا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
أنتوني هوبكنز
Anthony Hopkins
AnthonyHopkins10TIFF.jpg

معلومات شخصية
تاريخ الميلاد 31 ديسمبر 1937 (العمر 83 سنة)
الحياة العملية
سنوات النشاط 1967– حتى الآن

السير فيليب أنتوني هوبكنز (بالإنجليزية: Anthony Hopkins)‏ CBE (ولد في 31 كانون الأول / ديسمبر 1937)، المعروف باسم أنتوني هوبكنز، هو ممثل، مخرج، ومنتج ينظر إليه الكثيرون باعتباره أحد أفضل الممثلين الأحياء في العالم.[1][2][3] فاز بجائزة الأوسكار لأفضل ممثل عام 1992 و فاز بواحدة أخرى لأفضل ممثل عن عمل The father وتم ترشيحه أربع مرات أخرى. جنبا إلى جنب مع جائزة الأوسكار، فاز هوبكنز بثلاث جوائز بافتا، جائزتي إيمي، جائزة سيسيل بي دوميل. في عام 1993 تم إعطاؤه لقب فارس من قبل الملكة إليزابيث الثانية عن خدماته في الفنون. تلقى هوبكنز نجمة على ممر الشهرة في هوليوود في عام 2003، وفي عام 2008 حصل على زمالة بافتا على إنجازاته مدى الحياة من الأكاديمية البريطانية لفنون السينما والتلفزيون.

بعد تخرجه من كلية الموسيقى والدراما  الملكية الويلزية في عام 1957، تدرب في الأكاديمية الملكية للفنون المسرحية في لندن، ثم اكتشفه لورانس أوليفيه الذي دعاه إلى الانضمام إلى المسرح الوطني الملكي. في عام 1968، حقق شهرة لأدائه ريتشارد قلب الأسد في الفيلم الحائز على جائزة الأوسكار الأسد في فصل الشتاء. في منتصف عقد 1970، أطلق عليه ريتشارد أتينبورو -الذي سيخرج خمسة أفلام له بعذ ذلك- لقب "أعظم ممثل في جيله."

هوبكنز من المحتمل أن يكون معروفا أكثر لتجسيده هانيبال ليكتر في صمت الحملان (الذي أكسبه بجائزة الأوسكار لأفضل ممثل)، والجزء التالي له هانيبال، ثم التنين الأحمر. من الأفلام البارزة له قناع زورو، The Bounty، الرجل الفيل، السحر، 84 Charing Cross Road، دراكولا، أساطير الخريف، ثور والأجزاء التالية له، بقايا اليوم، أميستاد، نيكسون، أسرع هندي في العالم وفطرة. في 2015 لعب دور البطولة في فيلم بي بي سي The Dresser، ومنذ عام 2016، لعب دور البطولة في مسلسل قناة إتش بي أو التلفزيوني وست وورلد.

حياته المبكرة وتعليمه

ولد هوبكنز عشية رأس السنة في عام 1937، في مارجام، وهي إحدى ضواحي بورت تالبوت، جلامورجان. كان والداه آني مورييل (قبل الزواج ييتس)، وريتشارد آرثر هوبكنز، الذي كان يعمل خبازًا. وذكر هوبكنز أن قيم الطبقة العاملة التي علمه إياها والده كانت تؤكد حياته دائمًا. «كلما شعرت بأنني قد أكون مميزًا أو مختلفًا، أفكر في والدي، وأتذكر يديه، يديه القويتان المُتشقّقتان.» لم يكن ناجحًا في المدرسة، وكان يفضل أن يقضي معظم وقته في الفن، مثل الرسم والتلوين، أو العزف على البيانو، بدلًا من حضور الحصص الدراسية. في عام 1949، بهدف غرس الانضباط بابنهم، أصر والديه على ذهابه إلى مدرسة جونز ويست مونماوث للبنين في بونتيبول. بقي هناك لمدة خمسة فصول، ثم تلقى تعليمه في مدرسة كوبريدج غرامر في فيل غالمورغان. في مقابلة أجريت معه عام 2002، قال: «كنت طالبًا فقيرًا، مما جعلني عرضة للسخرية، وشكّل عقدة نقص لدي. وقد نشأت على قناعة تامة بأنني غبي.»[4][5][6][7]

كان ريتشارد بيرتون -الذي كان من إقليم ويلز مثل هوبكنز- مصدر إلهامٍ له، إذ التقاه في عمر الـ 15. التحق هوبكنز على الفور بكلية رويال ويلز للموسيقى والدراما في كارديف، وتخرج منها عام 1957. قال لاحقًا عن بيرتون: «لا أعرف من أين حصل الجميع على فكرة أننا كنا صديقين مقربين. أعتقد أن السبب هو أن كلانا ويلزيين ونشأنا بالقرب من نفس البلدة [بورت تالبوت]. وللصراحة، لم أتعرف عليه حقًا على الإطلاق.» بعد عامين من خدمته الوطنية، التي خدمها في الجيش البريطاني، انتقل هوبكنز إلى لندن حيث درس في الأكاديمية الملكية للفنون المسرحية.[7]

مهنة التمثيل

ظهر هوبكنز لأول مرة بشكل احترافي على المسرح في مسرح بالاس، سوانسي في عام 1960 في مسرحية هاف أ سيجاريت من إنتاج سوانسي ليتل ثياتر. في عام 1965 بعد عدة سنوات من العمل في فرقة مسرحية، اكتشفه لورانس أوليفيه، الذي دعاه للانضمام إلى المسرح الوطني الملكي في لندن. أصبح هوبكنز البديل الجاهز لأوليفيه، ولعب دوره عندما أصيب أوليفيه بالتهاب الزائدة الدودية أثناء تمثيله في فيلم رقصة الموت لعام 1967 للروائي أوغست ستريندبرغ. وكتب أوليفيه في وقت لاحق في مذكراته «اعترافات ممثل» أن:[8]

«كان هناك ممثل شاب جديد واعدٌ بشكل استثنائي يدعى أنتوني هوبكنز، كان هو البديل الجاهز عني، ومع ذلك أخذ دور إدغار مثل قطة أمسكت فأرًا بين أسنانها.»[9]

قائمة مختارة من أفلامه

مراجع

  1. ^ "Hopkins 'greatest British actor'". بي بي سي نيوز أون لاين. 16 August 2005. مؤرشف من الأصل في 15 يناير 2009. اطلع عليه بتاريخ 29 أكتوبر 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "Anthony Hopkins Biography". Tiscali.co.uk. 29 October 2008. مؤرشف من الأصل في 22 ديسمبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 29 أكتوبر 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "Anthony Hopkins". الغارديان. مؤرشف من الأصل في 4 أكتوبر 2013. اطلع عليه بتاريخ 29 أكتوبر 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Turner, Robin (5 January 2013). "Sir Anthony Hopkins offers to buy Welsh childhood home". WalesOnline. مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 02 يناير 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Stated in interview on Inside the Actors Studio, 2007.
  6. ^ "Anthony Hopkins: 'I don't have a single friend who is an actor'". The Telegraph. 27 October 2017. مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. أ ب Lidz, Franz (29 September 2002). "FILM; The Scenery, Though, He Won't Chew". نيويورك تايمز. The New York Times Company. مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 27 أكتوبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ "Sir Anthony Hopkins Biography". Bio. مؤرشف من الأصل في 06 سبتمبر 2011. اطلع عليه بتاريخ 14 نوفمبر 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ Falk, Quentin (2004). Anthony Hopkins: The Biography (الطبعة 4th). Virgin Books. ISBN 0-7535-0999-7. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
المرجع "wmail-2008-10-20" المذكور في <references> غير مستخدم في نص الصفحة.

وصلات خارجية